الرئيسية » الاسلام » كيف تكون الشمس صباح ليلة القدر؟

كيف تكون الشمس صباح ليلة القدر؟

كيف تكون الشمس صباح ليلة القدر؟  تُعد ليلة القدر من أفضل الليالي التي منحها المولى -عز وجل- لأمة الإسلام، وهي منة من الله على عبادة المؤمنين، حيث تتضاعف فيها الأعمال بالقليل، وقد خصها الله بسورة من سور القران الكريم، والتي تم تسميتها بنفس الاسم”سورة القدر”، وتُعد تلك الليلة خيرًا من ألف شهر؛ حيث تتنزل فيها ملائكة الرحمن حتى بزوغ فجر اليوم التالي مصداقًا للقرآن الكريم، والسنة النبوية المطهرة.

يقول الله -سبحانه وتعالي- في مُحكم آياته- بسم الله الرحمن الرحيم : إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ  وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ  لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ  تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ  سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ   صدق الله العظيم

وقبل أن نتطرق إلى إجابة: كيف تكون الشمس صباح ليلة القدر؟، سوف نفصل سبب نزول سورة القدر، وسبب تسميتها بهذا الاسم.

أسباب نزول سورة القدر:

على الرغم من علم الكثيرين بفضل ليلة القدر، إلا أن معظمهم لا يعرفون أسباب نزول تلك السورة العظيمة، والتي تعادل عبادة 83 عام وأربعة أشهر، وهو ما يمثل ألف شهر، وسبب نزولها هي ذكر النبي -صلي الله عليه وسلم- أن أحد رجال بني إسرائيل جاهد في سبيل الله لمدة ألف شهر، وانبهر المسلمون بذلك الفعل، وتحسروا غبطةً على قصرِ أعمارهم، فقد يأتي الأجل دون أن يتحصل المسلم على نصف ذلك العمل، فكان فضل المولي في تلك السورة على الأمة الإسلامية، وهو الذي يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور، بأن حباهم بما هو أفضل من ذلك، وفي مدة زمنية أقل فهي “خيراً من ألف شهر”، تعزيزًا وإكرامًا لأمة المصطفى –صلى الله عليه وسلم-، والدعاء المُستحب للنبي صلى الله عليه وسلم في تلك الليلة هو “اللهم انك عفو كريم تحب العفو، فأعفوا عنى”.

الشمس صباح ليلة القدر

الشمس صباح ليلة القدر

ما هو سبب تسمية السورة بهذا الاسم؟

اختلف الفقهاء والعلماء في أسباب التسمية بسورة القدر، غير أن جُلهم أشاروا إلي أن السبب يرجع إلي أنها الليلة التي نزل فيها القرآن، عظيم القدر.

كيف تكون الشمس صباح ليلة القدر؟

ينتظر المسلمون بفارغ الصبر العشر الأواخر من شهر رمضان ويترقبون ليلة القدرة، وقد تُرى تلك الليلة من خلال الكثير من الإمارات التي دلنا عليها النبي -صلي الله عليه وسلم- وفقاً للكثير من الأحاديث النبوية المتواترة، غير أن عدم رؤية تلك العلامات بشكل بين لا يمنع من الحصول على فضائلها، لمن يقومها بالإيمان والاحتساب، وهناك العديد من الإشارات التي تدلنا على ليلة القدر، وسوف نفصلها كي يتحراها المسلم، وبالتالي يزيد من قدر العمل والعبادة في تلك الليلة، وهي كما يلي:

  •  أشار البعض إلى أنها: “ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان المُعظم”، والبعض الآخر قال: “أنها أحد الليالي الوترية في العشر الأواخر من شهر رمضان”، وآخرون أشاروا إلى أنها :”تتنقل في الليالي العشر الأخيرة من شهر الصيام، ولا يمكن تحديدها بموعد معين كل عام”، ولكلًا منهم سنده في ذلك.
  •  من أبرز العلامات صباح ليلة القدر والتي ثبتت عن النبي -صلي الله عليه وسلم-، هو ظهور الشمس بلا شعاع، والسماء صافية على خلاف الليالي الأخرى.
  •  أن تسكن الرياح في ذلك اليوم ويصبح الطقس هادئ.
  •  أن يحل الهدوء والسكون والطمأنينة على نفوس العباد، ويشعر المؤمن بالعزيمة والقوة في أداء العبادات.

وبذلك نكون قد بينا: كيف تكون الشمس صباح ليلة القدر؟

الكلمات المفتاحية:كيف تكون شمس صباح ليلة القدر؟، ما هي العلامات المميزة في صباح ليلة القدر؟، ما هي علامات ليلة القدر الصحيحة؟.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تحفظ القران في مدة قصيرة

كيف تحفظ القران في مدة قصيرة؟ سؤال يهتم به الكثير من المسلمين حيث نزل القرآن ...